Esercito Italiano,  Esercito Libanese

L’Italia si riprenderà e continuerà a sostenere il Libano.

Generale Diodato: Ex comandante del settore Ovest in UNIFIL

القائد السابق للقطاع الغربي في “اليونيفيل” في العيد الوطني الإيطالي: بلادنا ستتعافى وستستمر بدعم لبنان

تمنى القائد السابق للقطاع الغربي في “اليونيفيل” الجنرال ديوداتو أبانيارا، لمناسبة العيد الوطني لإيطاليا الذي يصادف اليوم 2 حزيران، للشعبين اللبناني والإيطالي الخروج بسلامة من جائحة “كوفيد – 19.

وقال في حديث “للوكالة الوطنية للإعلام”: “إيطاليا ولبنان بلدان صديقان يمران بأوقات صعبة، لكن ليس أمامنا إلا العمل سويا من أجل الخلاص والانتصار على الجائحة ولنعود في وقت قريب كما فعلنا دائما لنحتفل، كما يجب، بالعيد الوطني لإيطاليا وعيد استقلال لبنان”.

أضاف: “أنا أتابع الأوضاع الصعبة في لبنان وأتمنى الخلاص للشعب اللبناني الصديق. قريبا سأعود، كما فعلت في الأعوام الماضية لتنشيط المبادرات الإنسانية والاجتماعية التي نقوم بها في الجيش الإيطالي، لا سيما تلك الخاصة بالتضامن مع أبناء شهداء الجيش اللبناني”.

ويحتفل اليوم بالعيد الوطني أو عيد الجمهورية في إيطاليا، لاعتباره يوما تاريخيا يخلد ذكرى الاستفتاء الدستوري الإيطالي عام 1946، والذي دعي فيه الشعب الإيطالي إلى صناديق الاقتراع لاتخاذ قرار بشأن شكل الدولة التي يريدونها بعد نهاية الحرب العالمية الثانية وسقوط الفاشية الإيطالية.

ففي الاستفتاء الذي جرى يوم 2 حزيران 1946 وشارك فيه 25 مليون إيطالي 12 مليون و716 ألف اختاروا النظام الجمهوري و10 ملايين و498 ألف اختاروا النظام الملكي.

وأنهى ذلك حقبة تاريخية للمملكة في إيطاليا والتي تأسست عام 1861 وبقيت قائمة حتى عام 1946.

وللمرة الأولى بعد قيام الجمهورية، لم تقم إيطاليا اليوم، بالعرض العسكري في العاصمة روما بسبب فيروس “كوفيد-19”. وستكتفي باستعراض جوي لأسراب من الطيران الحربي ترسم خلاله العلم الإيطالي في السماء بدخان ملون. ( Fonte almarkazia.com )